موقعنا الجديد، مع التقدير

موقعنا الجديد، مع التقدير
نأسف لإزعاجكم، انتقلنا إلى هنا رجاءً، يرجى الضغط على الصورة للانتقال إلى موقعنا الجديد

الاثنين، 1 سبتمبر 2014

حتى لا ندفن رؤوسنا في الرمال: ماذا جرى في سبايكر؟ ومن هم القتلى هناك؟ وثيقة للتاريخ

وجهات نظر
بصرف النظر عما إذا كان ماحدث في سبايكر مجزرة أم لا!
وبصرف النظر عن هوية القاتل!
إليكم الإجابة على أسئلتكم:
ما حقيقة ما جرى في قاعدة سبايكر؟
من هم القتلى هناك؟
هل هم طلاب في كلية القوة الجوية أم عسكريون فعليون؟
هذه هي الحقيقة باعتراف رسمي موثق..


في اعتراف رسمي موثق يؤكد قاسم المو سوي المتحدث باسم مكتب القائد العام للقوات المسلحة انه لا يوجد طالب واحد في هذه القاعدة.
ويؤكد المو سوي على أن القاعدة كانت تضم جنوداً من الفرقة الثامنة عشرة التي تم تشكيلها قبل الانتخابات الأخيرة، طبقاً لما وثَّقناه باعتراف رسمي آخر من المجرم الارهابي باقر صولاغ مسبقاً هنا، كما تضم جنوداً انسحبوا من نينوى بعد هزيمتهم المنكرة وفرارهم المخزي، وجنوداً آخرين من قيادة عمليات صلاح الدين، ومقر القيادة وأفراداً من الشرطة الاتحادية التي أاقت أهلنا في نينوى وصلاح الدين مر العذاب.
ومع تأكيدنا على رفض مبدأ القتل بهذه الطريقة أو سواها، فإن هؤلاء، باختصار، جنود قتلوا في معركة، وهم متطوعون رسميون، ومن يتطوع في الجيش يكون مستعداً لأن يقتل ويُقتل، هذه هي الحقيقة باختصار وباعتراف رسمي موثَّق تسمعونه في هذا الرابط


وهنا لمن يرغب

وأخيراً علينا أن لا ننسى جرائم المقتول ونركِّز فقط على جريمة القاتل..

هناك 7 تعليقات:

Jad Shouket يقول...

لايوجد قتلى في سبايكر

غير معرف يقول...

سوأل واحد اخي الكريم مصطفى حفظكم الله
لماذا كانوا هناك وماذا كان يفعلون في القاعدة
اليس لقتل عراقيين من اهلنا واذاقوهم مر العذاب
قبل هزيمتهم المنكرة
لو اخذنا الامر بصورة معكوسة ماهو تصورك يفعلون
الفيصل

شروق الامل يقول...

لكنهم لم يموتوا في ساحة المعركه ماتوا وهم عزل بدون سلاح

المحرر يقول...

لكنهم جنود متطوعون، ومن تطوع فقد تطوع للقتال وليس للعب.
مع تقديري لرأيك الكريم

Daad Bahriya يقول...

أول مرة كذاب بغداد يتكلم صدقاً .. تياً لهم

Mrwan Khalid يقول...

جزاك الله خيرا على هذه الحقائق . بارك الله فيك

المحرر يقول...

أخي الفيصل: متفقون في سؤالك وفي اجابتك..
هم كانوا هناك ليقتلوا اهلنا اصلا، هذا واقع الحال بلا افتراض

تنويه من المحرر

تنويه من المحرر
وجهات نظر موقع شخصي تماماً لا يمثل أي جهة أو حزب أو منظمة، ولا ينتمي إلا للعراق وأمته العربية والإسلامية، وهو محمي بالقانون وبميثاق الشرف الصحفي ولايسمح بإعادة النشر إلا بشرط ذكر المصدر.. الكتاب يتحملون مسؤولية مقالاتهم، والناشر غير مسؤول عنها..