موقعنا الجديد، مع التقدير

موقعنا الجديد، مع التقدير
نأسف لإزعاجكم، انتقلنا إلى هنا رجاءً، يرجى الضغط على الصورة للانتقال إلى موقعنا الجديد

الخميس، 27 مارس 2014

توثيق مصور جديد لمجزرة بهرز: أين ولي الهيموغلوبين، أم أن سنة عرب العراق لا ولي لدمائهم؟

وجهات نظر
متابعة لما كنا نشرناه عن مجزرة منطقة بهرز بمحافظة ديالى هنا يوم امس ننشر اليوم توثيقاً مصوراً جديداً للمجزرة، لكي يكون ضمن الوثائق التي يمكن تقديمها إلى الجهات المعنية بحقوق الإنسان والقضاء حول العالم.

ونقولها بكل صراحة، ويعرف بعض قرائنا كم تحملنا جراء تجنبنا لذكر الجانب المذهبي في كتاباتنا، نقولها: إن مايجري اليوم في كل مدن العراق هو جريمة إبادة منظمة ضد سنة العراق العرب حصراً، تنفيذاً لإملاءات ومخططات إيرانية هدفها الانتقام من ثأر فارسي قديم، يعود إلى فتح بلاد فارس على يد جنود الخليفة العربي المسلم عمر بن الخطاب، رضي الله عنه، بل وربما إلى ماقبل ذلك، حينما انتصر العرب على الفرس في معركة ذي قار التي كانت اول معركة انتصر فيها العرب على الفرس..
وهذه صور جديدة لجريمة ميليشيات عصائب أهل الحق بزعامة قيس الخزعلي في مدينة بهرز، بمحافظة ديالى العراقية:

















هناك 30 تعليقًا:

ضمير الطائي يقول...

هذا هو الواقع للأسف .. هدف الميليشيات هو تصفية أهل السنة والجماعة تحت مختلف الحجج التي يطلقونها ، وللأسف دستور الإحتلال الذي شارك وبقوة في إقراره النواب الخونة السنة، يبيح لهم فعل ذلك، لأنه يقول لهم ان السنة أقلية والأساس هو الشيعة وبالتالي يعتبروننا متطفلين عليهم وهم أحق بالعراق منا طالما نحن مجرد 15% ، كما ان فقرة الحرية في إقامة الشعائر الدينية تبيح لهم أيضا إنتقاء حجج على ان السنة سبوا فلان او شتموا علان من رموزهم العفنة

متى يتكاتف اهل العراق ألأصلاء أصحاب النخوة والغيرة الوطنية والعربية للخلاص من هذه الزمر السادية ؟ متى؟

Khalil Ahmed يقول...

آه
دماء بهرز في أعناق الشيعة والسنة من السياسيين

المحرر يقول...

وفي اعناقنا ايضا، والله ليسألنا عنها رب العزة..

Hanan Al Sudany يقول...

لاحول ولاقوة الا بالله.
الله ينتقم من الظالم

Sultan Al Kaabi يقول...

لا حول ولا قوة الا بالله،، هكذا تتولد الاحقاد،، هؤلاء الهمج بلاء عالعراق،، عشت في مدبنة متناصفة بين ( المذهبين) ولحد الان الناس متعايشة بسلام ععدا بعض الحوادث،، الله ينتقم من الظلمة بمختلف مسمياتهم.

مكي النزال يقول...

ولي دمائنا المجاهدون بعد الله تعالى .. الصابرون الصامدون

الصقر الصقر يقول...

ونعم بالله والنعم من المجاهدين

المحرر يقول...

ونعم بالله استاذ مكي النزال هو المستعان ومنه التفيق
ونسأله سبحانه للمجاهدين الصابرين الصامدين نصره وفتحه وتثبيته

موسى الجباري يقول...

السيد المحرر المحترم
نرجو ان لا تدفعك بشاعة المجازر الى اتخاذ مواقف طائفية تخدم اعداء العراق..

المحرر يقول...

أرجو أن يثق السيد موسى الجباري أن بوصلتنا تعرف اتجاهها جيداً وأننا لن نحيد عن موقفنا الوطني قيد شعرة..
ولكن يتعين على السيد المحترم أن يتأكد أننا لن نتوانى عن قول الحق، بحسب ما نراه، والله المستعان..
مع التقدير

May Alazzawi يقول...

الله ينتقم من كل ظالم

د.نائلة الوعري يقول...

يا الله .. شبعنا مناظر تفطر القلب لم يعد في الروح نفس نقي .. امتلات بالآهات ..
يالله ارحم عبادك المستضعفين

المحرر يقول...

مع اننا نعلم بشاعة الصور، سيدتي الدكتورة نائلة، ولكن المجزرة أبشع ولماذا لا ندع الناس يطلعون على الحقيقة كما هي لعل الصدمة تؤدي الى نتيجة ايجابية، على وفق القاعدة الطبية التي تتحدث عن العلاج بالصدمة
مع التقدير

د.نائلة الوعري يقول...

يا ريت ____ ينصدم النااس .. المصدوم هو من يحس ويشعر ... ومات الاحساس بنا اخي الكريم

المحرر يقول...

الله المستعان سيدتي

غير معرف يقول...

والله أتعجب عن هؤلاء الجبناء هل الإنتقام يأتي بقتل و بدم بارد أبرياء ؟؟؟
هل الجبن وعدم مواجعة أبطال الأنبار وخسارتهم الفادحة يريدون أن يرووا غليلاهم ونقصهم أمام ضربات المجاهدين
إنها طائفية وكفانا نفاقا فجنود الهالكي
يحملون شعارات فيها رموز طائفية وحتى الهالكي نفسه قالها = حرب يزيد والحسين

د.نائلة الوعري يقول...

ونعم بالله ___ دائما

Lamar Ahmed يقول...

والله تبكي العين دماااا على هالمناظر مالحل وما العمل اين المنظمات الانسانية بالعالم ؟؟؟؟؟؟؟

خليل الياس مراد يقول...

انه سياسي مكيافيلي كذاب ولايحمل قيم ومبادئ عربية وانا اشك انه عربي عراقي من ام واب بل اشم فيه رائحة الفرس من بعيد والايام المقبلة ستكشف زيف انتسابة الى بني مالك

Moayed Alhadithy يقول...

لقد انتهى الامر الذي فيهما تستفتيان لقد سقطت ورقة التوت وتبين الخيط الاسود من الخيط الابيض وأن غدآ لناظره قريب والله أكبر وليخسىء الخاسئون

صلاح الدين يقول...

الله اكبر الله اكبر الله اكبر وحسبنا الله وحسبنا الله وحسبنا الله ونعم الوكيل

Ishtar Babel يقول...

يجب رفع دعوى لمنظمة العفو الدولية
Amnesty International,,
والتنسيق مع بعضنا البعض،،
فالسكوت علامة الرضى!!!!!!!!

علي صالح يقول...

اعتقد اخي الفاضل بأن هناك العديد من المجازر ستحصل خلال الايام المقبلة والبركة بمن يشكل لها غطاء ممن يحسبون على السنة وفي الحقيقة انهم شركاء بكل قطرة دم تراق دون وجه حق في العراق

المحرر يقول...

نعم اخي علي
هؤلاء جزء من الجريمة، والله المستعان وهو الذي يستر على عباده الصالحين ويحميهم

كاظم علي يقول...

نعم ولينا الله ولا مولى لهم

Ashur King يقول...

طالما نبقى نتفرج على هذه الجرائم سوف تزداد همجيتهم علينا ونحن تارة ننتظر من فلان الذي هو من يبعثهم ليفعلوا هذه الجرائم ان يستنكر او يوقف هذه الاعمال. كم بلغ بنا الغباء نعرف المجرم ونبني عليه امال؟
سادتنا الم يقل طارق بن زياد لجيشه البحر وراءكم والعدو امامكم ولا تنفعكم غير سيوفكم وما نيل المطالب بالتمني والنوم ولكن تؤخذ الدنيا غلابا

ناصر الخزاعله يقول...

كان فيما مضى ارقوازا ودخل حزب اللادعوة وهو خادم ذليل لايران الصفوية المجوسية ...توجهه كما تريد وهو طائفي مجرم حد النخاع لعنه الله ومن والاه والنصر لثوار المحافظات الثائرة وكل عراقي حر يؤيدهم وينتصر لهم

غير معرف يقول...

مصطفى سيفو يقول ..

حسبنا الله ونعم الوكيل

غير معرف يقول...

د. مزاحم العاني الاشعب يقول..

الله ينتقم من القتلة

لبيب العراقي يقول...

ربنا مسنا الضر و أنت أرحم الراحمين

تنويه من المحرر

تنويه من المحرر
وجهات نظر موقع شخصي تماماً لا يمثل أي جهة أو حزب أو منظمة، ولا ينتمي إلا للعراق وأمته العربية والإسلامية، وهو محمي بالقانون وبميثاق الشرف الصحفي ولايسمح بإعادة النشر إلا بشرط ذكر المصدر.. الكتاب يتحملون مسؤولية مقالاتهم، والناشر غير مسؤول عنها..