موقعنا الجديد، مع التقدير

موقعنا الجديد، مع التقدير
نأسف لإزعاجكم، انتقلنا إلى هنا رجاءً، يرجى الضغط على الصورة للانتقال إلى موقعنا الجديد

السبت، 15 مارس 2014

عام من النضال الوطني المشرِّف لهيئة التنسيق المركزية لدعم الانتفاضة العراقية

وجهات نظر
عبد الكاظم العبودي*
قبل عام تداعت نخبة طيبة من بنات وأبناء شعبنا العراقي الأحرار إلى جمع صفوفها والالتقاء بجنيف في منتصف آذار/ مارس2013  في أول مبادرة وطنية في تجمع وعمل وطني جبهوي طوعي للوقوف مع نضال شعبنا العراقي، عمل اتسم بالإخلاص والوفاء لمثل شعبنا الوطنية والثورية.

ولقد عمل الجميع من أعضاء الهيئة العامة للهيئة وأمانتها التنفيذية بنكران ذات وصبر وتفان إلى الدعوة والعمل والانخراط في تشكيل فروع هيئة التنسيق المركزية لدعم الانتفاضة العراقية الباسلة أينما تواجدت الجاليات العراق في الخارج وبتواصل مع قطاعات شعبنا المنتفضة في الداخل.


وخلال فترة قصيرة بعد انبثاق الهيئة وإعلانها شهدت العديد ساحات العالم وبلدانه المختلفة تشكيل فروعها والنشاط الجمعي من خلالها لدعم انتفاضة شعبنا في العراق وتقريب صورتها النضالية والبطولية من العالم والمنظمات الدولية وشد لحمتها مع أبناء العراق أينما كانوا.
ظل طموح الهيئة الواعي ويقينها أن الانتفاضة العراقية ستتحول بفعل ديناميكيتها وصيرورتها الحتمية إلى نواة لثورة شعبية عارمة ستجتاح العراق من اجل كسب معركة الحرية والنصر. وها نحن نشهد أحداثها الآن وبعد أقل من عام من انبثاق وتأسيس هيئتنا التي ستبقى رافدا من روافد نضال وكفاح شعبنا من اجل الحرية والانعتاق وتشكل حجرا صلبا في بناء الوحدة الوطنية لأحرار العراق وثواره.


تحية إجلال وإكرام واعتزاز بكل الطاقات والمبادرات والأنشطة التي قامت بها هيئتنا ، وإننا فخورون أن يكون عملنا هذا حجرا صلبا في بناء جبهتنا الوطنية العراقية الشاملة، ويقدم نموذجا طيبا لمبادرات نخبنا الوطنية في الداخل والخارج في التضحية والإيثار وتقديم مصلحة العراق في كل نشاطها السابق واللاحق.
عاشت انتفاضة وثورة شعبنا العراقي
المجد لشهداء الحرية والإنعتاق لأجل تحرير العراق
النصر للثورة العراقية الوطنية الكبرى

* الأمين العام لهيئة التنسيق المركزية لدعم الانتفاضة العراقية


ملاحظة
لمعلومات إضافية عن هيئة التنسيق المركزية لدعم الانتفاضة العراقية يرجى الضغط هنا
وللاطلاع على وقائع تأسيس الهيئة يرجى الضغط هنا

هناك 8 تعليقات:

أبن الفلوجه يقول...


والله لا أدري الجماعه أي أنتفاضة يدعمون ويساندون ولمن يخططون .
مع كل تقديري وأحترامي لهم ولكل جهد خير ألا أني لا أرى في هذه الفعاليات سوى واجهات دعائيه شخصيه تبحث عن موطئ قدم على ساحة الشهرة والأعلام أو عن خدمة جهادية دون تعب .
أخي تعال هنا وأنظر كيف نعيش .. تعال الى أرض الرباط وشاهد بام عينيك كيف يتصارخ الأطفال وهم يتراجفون من صواريخ لم نعد نفرقها أهي لطائرة أم لمدفع
أتركونا بحالنا وكونوا هيئاتكم بعيد عنا وعن اسمائنا.

المحرر يقول...

مع تقديري العالي لمعاناة أبناء الفلوجة الأبطال، لا أدري لماذا يشكك البعض بكل جهد لمناصرة أبناء العراق.
الهيئة وأعضاؤها كافة يعملون بلا مقابل وبعضهم يعمل من وراء ستار وبتجرد كامل من أي مكاسب أو أغراض شخصية وهدفهم الوحيد هو نصرة شعبنا الصابر المجاهد وثورته الباسلة ونقل الحقائق عن هذه الثورة المباركة إلى العالم.
مع التقدير

Alshamy Saad يقول...

بارك الله بكل جهد خير

Samora Haddad يقول...

ان شاء الله العام القادم يكون الاحتفال في بغداد المحررة

Squar Book يقول...

اللهم انا نسألك بإسمك الاعظم .. ان تهيئ لنا قيادة مؤمنة عادلة .. تنقذ الشعب مما حل به

Ibrahim Shaba يقول...

كل الاحرار عيونهم مشدودة الى الوطنيين المنقذين للعراق وشعبه الصابر

أبو علي ابن العراق يقول...

نعم يحق لابن الفلوجة البطلة ان يعاني ويتشكى من ظلم عساكر الذين خروجوا من بسطال الاحتلال البغيض وتدربوا وفق عقيدة الظلاميين الطائفيين الذين لايمتون بصلة بالوطن الا نهب ثرواته وإهدائها الى ولاية السفيه وللتغطية على جرائمهم هناك جوقة إعلامية مدفوعة الثمن يغطون على جرائمهم وتدميرهم للوطن بأسماء يطرب لها أكابر العدوان في الشرق والغرب من العالم ، فيا سكنة الغربية وكل محافظات العراق الغالي الا نحتاج الى متطوعين في الاعلام والتصدي لتلك الجوقة السيئة في كل منابر العالم الإعلامية والحقوقية ، والله يكفي شرف وفخر لهذه الهيئة الخيرة انها توحد صفوف العراقيين في حين فشل كل السياسيين على الساحة العراقية الحالية ان يشكلوا حزبا او تنظيما اوهيئة تعمل بجد لما يتطلع اليه كل العراقيين في الداخل والخارج ، فألف الف تحية إجلال وأكبار لهذا الجمع الطيب المتفاني بدون مقابل ، وصبرا يا الفلوجة ويا العراق العظيم فان فجر الانعتاق والتحرر آت بفضل الله تعالى وتضحيات أبناء العراق الواحد ، وعلى الباغي تدور الدوائر

Faris Hamdan يقول...

بارك الله بكل احرار العراق وبكل جهد يراد به وجه الله والوطن "وقل اعملوا فسيرى الله اعمالكم ورسوله والمؤمنون"

تنويه من المحرر

تنويه من المحرر
وجهات نظر موقع شخصي تماماً لا يمثل أي جهة أو حزب أو منظمة، ولا ينتمي إلا للعراق وأمته العربية والإسلامية، وهو محمي بالقانون وبميثاق الشرف الصحفي ولايسمح بإعادة النشر إلا بشرط ذكر المصدر.. الكتاب يتحملون مسؤولية مقالاتهم، والناشر غير مسؤول عنها..